مرحبا بك في مكتبة طلابنا

تابع حسابنا عبر التويتر لمتابعة كل جديد

معلم يقدم طريقة مبتكرة لتدريس مادة لغتي في الصفوف الأولية




قدم المعلم سعيد علي محمد البشري، معلم الصفوف الأولية بمدرسة عبادة بن الصامت الابتدائية، طريقته المبتكرة في تدريس مادة لغتي للصفوف الأولية، وتمثلت في إنشاء مدرسة مصغّرة ومتكاملة لمادة لغتي، مبتكرة بفكرة جديدة تساعد الطالب على الحركة والمشاركة أثناء الدرس وتشركه في استراتيجيات التعلم النشط، وذلك للوصول إلى المهارات المطلوبة في مادة لغتي.

وتتكون المدرسة والتي تحمل اسم “مدرسة الحزم الميدانية” من عربة كبيرة متنقلة تحتوي على 4 عربات صغيرة كل عربة مخصصة لجزء معين من المادة، كما تحتوي العربة على  800 بطاقة تعليمية “بنر” يستخدمها الطالب في بناء الكلمة والجملة وحل الأسئلة الموجهة إليه حول الدرس، كما تحتوي على لوحات تعليمية واستاندات مطبوعة لكل وحدة ولكل درس في كل فصل دراسي.

من جانبه ذكر الأستاذ سعيد البشري، صاحب الفكرة أن العمل على جمع الأفكار وتجهيز العربة والتعديل عليها استمر مايقارب 8 أشهر حتى بدأت فكرة المدرسة في العمل التطبيقي، ولازالت خاضعة للتطوير متى ما دعت الحاجة لذلك، ومتى ماوجد المقترح المفيد الذي يعزز من نجاح الفكرة ويزيد من إيجابيتها وسهولة استخدامها، كما أفاد بأن الفكرة وتنفيذها تم بمجهود فردي سعيًا منه لتقديم أفضل طريقة ممكنة لتدريس المادة وإشراك الطالب في عملية التعلم وجذبه لحب ذلك والمشاركة فيه بحماس وإرادة.

وأوضح أن الفكرة حضيت بالقبول التام والإعجاب الشديد من المشاركين والحضور في ملتقى الإشراف التربوي الرابع في سراة عبيدة، حيث كانت العربة ضمن فقرات الملتقى وتم تقديمها بطريقة مختصرة سرّت الجميع وأشادوا بها، مرحبًا بكل من يريد التعرف على المشروع عن قرب ومشاهدة طريقة التدريس فيه بزيارته في المدرسة وسيكون ذلك محفزًا وداعمًا كبيرًا له.

التعليقات

إكتب تعليقك