مرحبا بك في مكتبة طلابنا

تابع حسابنا عبر التويتر لمتابعة كل جديد

وزارة التعليم تحذر المدارس الأهلية والعالمية من رفع الرسوم الدراسية




حذّر مكتب التعليم الأهلي بمنطقة الرياض، جميع المدارس الأهلية والعالمية ومدارس الجاليات (بنين، بنات) من زيادة رسوم المدارس دون الحصول على موافقة من اللجنة الوزارية، مع إشعار أولياء الأمور بها.

وأوضح في تعميم صادر أن على جميع المدارس الراغبة في زيادة رسومها التقدم بطلبها عبر بوابة التعليم الأهلي، على الرابط الإلكتروني لبرنامج الرسوم الدراسية (اضغط هنا) لدراسته.

وحدّد التعميم مواعيد بدء تسجيل الطلبات لزيادة الرسوم إلكترونياً عن طريق المستثمرين والمستثمرات في المدارس الأهلية والعالمية ومدارس الجاليات، وذلك من 1439/7/29هـ إلى 1439/8/20هـ، مشيرا إلى أنه سيتم الدقيق في الطلبات من قبل لجنة فرعية ورفعها للجنة الرئيسية في الوزارة.

وأبان أن استقبال طلبات التظلم من المستثمرين والمستثمرات لمدة 10 أيام، من 1439/8/29هـ إلى 1439/9/9هـ، ولن يتم النظر في أي طلبات ترد بعد تاريخ 1439/9/9، لافتا إلى أن اللجنة الفرعية تبدأ بدراسة طلبات التظلم من 1439/8/29هـ إلى 1439/9/12هـ، فيما تبدأ اللجنة الرئيسية في الوزارة بدراسة طلبات التظلم من 1439/8/29هـ إلى 1439/9/14هـ.

وشدّد التعميم على إيقاف أي زيادة للرسوم الدراسية في المدارس الأهلية والأجنبية ما لم يصدر قرار اللجنة الرئيسية باعتمادها، مبينا أنه بعد موافقة الوزارة على إقرار الرسوم، يجب على المدرسة إشعار أولياء الأمور بالقرار قبل نهاية العام الدراسي حسب المدة المحددة في لائحة تنظيم المدارس الأهلية.

ونبّه التعميم أنه عند الخلاف بين ولي الأمر والمدرسة في تحصيل الرسوم الدراسية فإن المرجع هو العقد المبرم بينهما، ولا يكون الطالب أو الطالبة طرفا في هذا الخلاف، وأنه يحق لولي الأمر التقدم بالتظلم حيال أي زيادات في الرسوم غير المعتمدة من الوزارة عن طريق بوابة التعليم الأهلي، وتتولى اللجان الفرعية في إدارات التعليم دراسة الطلبات وإشعار ولي الأمر والمدرسة حيالها.

وأفاد بأنه سيتم تطبيق معايير الكلفة والكفاءة لزيادة الرسوم وفق نسب أبرزها (مبنى مصمم لأغراض تعليمية، استحداث وإضافة تجهيزات للمدرسة، الالتزام بدعم رواتب المعلمين والمعلمات السعوديين، الالتزام بنسب التوطين وفق النطاقات، المناهج الإضافية التي تقدمها المدرسة، متوسط الكثافة في الفصول، التقييم السنوي للمدرسة).

التعليقات

إكتب تعليقك