اخبار ونتائج

1758 معلمة: نتمنى على وزارتنا اعتماد حركة نقلنا الملغاة

​قلن: “التربية” تجاهلت مشاعرنا واكتفت باعتذار وتبريرات واهية

1758 معلمة: نتمنى على وزارتنا اعتماد حركة نقلنا الملغاة

1758 معلمة: نتمنى على وزارتنا اعتماد حركة نقلنا الملغاة

رمزية

الرياض: جدد مئات المعلمات مناشداتهن للمسؤولين في وزارة التربية والتعليم والجهات العليا للتدخل وإعادة اعتماد حركة نقلهن التي صدرت قبل أشهر، وألغيت بعد 24 ساعة من اعتمادها، واعتذرت الوزارة وقتها وقالت إنها نتيجة لخلل.

وقالت المعلمات في شكوى تلقتها “سبق”: “نحن 1758 معلمة تباشرنا وأهالينا في شهر ربيع الأول بشمولنا في حركة نقل المعلمين والمعلمات بعد سنوات من الغربة ومعاناة السفر، وبعد 24 ساعة من الفرحة صعقنا وصادرت الوزارة فرحتنا بإلغاء قرارات نقلنا رغم صدورها رسمياً”.

وأضفن في شكواهن: “التربية تجاهلت مشاعرنا واكتفت باعتذار وتبريرات واهية، ونحن تجرعنا الأمرين”.

وقلن: “من المسؤول عما تعرضنا له وأسرنا، نفسياً تعبنا، بخلاف الغربة ومعاناة السفر تم التلاعب بمشاعرنا، نريد الإنصاف، حققوا رغباتنا وخففوا من معاناتنا، الاعتذار لا يكفي”.

واختتمت المعلمات شكواهن بالقول: “كل ما نتمناه على وزارتنا اعتماد حركه نقلنا الملغاة ولن نرضى بغير ذلك، أملنا بالله ثم بمسؤولينا كبير، نتمنى عليهم إنصافنا واﻹحساس بنا، سؤالنا لجميع المسؤولين ما شعوركم لو حصل لكم ما حصل لنا؟ في الخميس يبارك لنا بالنقل، والجمعة تتم مواساتنا على الإلغاء، لذلك ننتظر من المسؤولين اعتماد أسمائنا الملغاة”.

وكان المتحدث الرسمي لوزارة التربية والتعليم الأستاذ محمد الدخيني قد أوضح آنذاك أنه أثناء تنفيذ حركة نقل المعلمين والمعلمات، حدث خلل في تنفيذها تمثل في عدم شمول (1758) معلمة، وقد تمت المعالجة وتأكيد دخولهن، وإعادة تنفيذ الحركة، وقد نتج إلغاء نقل (1758) معلمة أخذن مواقع من سبقوهن، وتغيرت مواقع (857) معلمة، وتم نقل (2152) معلمة لم يشملهن النقل.. وقال الدخيني حينها إن وزارة التربية والتعليم تعتذر عن هذا الخطأ لمنسوباتها كافة اللاتي تغيرت نتيجة نقلهن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock