مرحبا بك في مكتبة طلابنا

تابع حسابنا عبر التويتر لمتابعة كل جديد

ننصحك بزيارة : الموقع

“التعليم” تضع شرطًا جديدًا لتسريع الطلبة الذين حصلوا على تفوق غير عادي




اشترطت وزارة التعليم موافقة وزيرها الدكتور محمد العيسى على تسريع الطلبة الذين حصلوا على تفوق غير عادي، ويسمح للطالب خلال مسيرته التعليمية الحصول على فرصة التسريع مرتين في الابتدائية من الصف الرابع إلى السادس، وفي المتوسطة من الأول المتوسط إلى الثالث.

وحددت الوزارة مع نهاية العام الدراسي الحالي، التحديثات الجديدة والاشتراطات لنظام التسريع، داعية إدارات ومكاتب التعليم في المناطق والمحافظات إلى البدء في تطبيق الخطة لنقل الطلبة الذين شملهم التسريع مع بداية العام الدراسي المقبل، على أن تكون الاستعدادات مبكرة، والبدء في رفع النتائج العلمية بخطاب رسمي وتوقيع وختم مدير التعليم، لاعتماد الأسماء في الوزارة.

وأوضحت الوزارة في تعميم لها، أنه «يكلف في كل إدارة تعليمية منسق أو منسقة لنظام التسريع في إدارات أو قسم الموهوبين لتنفيذ المهمات الإدارية والتنظيمية والتنسيقية لنظام التسريع، وتكليف العاملين في نظام التسريع من مشرفين العموم في الوزارة لمدة 10 ليالي خارج وقت الدوام وتكليف العاملين في نظام التسريع في الإدارات التعليمية لمدة 36 ليلة خارج أوقات الدوام، ويشترط الاستفادة من التقنية في التواصل السريع ويعتبر وثيقة رسمية».

وحددت «التعليم» الإجراءات بعد جملة من التحديثات التي استحدثتها، وهي: تحديد الطالبات الذي اجتاز مقياس التعرف على الطلبة الموهوبين (أعلى من 2 في المئة)، وتتم هذه الخطوة مركزياً وفق نتائج المشروع الوطني للتعرف على الموهوبين، وترسل أسماء الطلبة الحاصلين على أعلى من 2 في المئة إلى إدارات التعليم، فيما يستوجب التأكد من حصول الطلبة على تحصيل دراسي مرتفع والبدء في تنفيذ برنامج توعوي يستهدف الطلبة المرشحين وأولياء أمورهم توضح به شروط التسريع وفوائده وإجراءاته.

وأكدت وزارة التعليم ضرورة عقد اجتماع مع ولي الأمر للتعريف بالنظام وأخذ الموافقة الخطية من الطالب وولي أمره، وإجراء مقابلة شخصية تطرح فيها أسئلة علمية يشترط أن يجتاز منها 70 في المئة وأكثر، إضافة إلى تدقيق بيانات الطلبة المرشحين، وإعداد وتطبيقا لاختبار التحصيلي على من انطبقت عليهم الشروط من خلال تصحيح ومراجعة وتدقيق الاختبارات التحصيلية.

ويشترط لاجتياز الاختبار التحصيلي للتسريع أن يحقق الطالب 75 في المئة معدلاً عاماً في الاختبار التحصيلي المعد للتسريع، وأن يحقق 50 في المئة من درجة الاختبار التحصيلي للتسريع في كل مادة دراسية، ودعت إلى رفع النتائج إلى اللجنة المركزية لنظام التسريع لاعتمادها على أن يصدر قرار التسريع للطلبة الذين اجتازوا المراحل من وزير التعليم.

وأيضاً يشترط تزويد إدارات التعليم بأسماء الطلبة الذين اجتازوا الاختبارات قبل بدء العام الدراسي الجديد، ونقل الطلبة للصفوف المسرعين إليها ومتابعتهم في بداية العام الدراسي لتقبلهم المرحلة الجديدة نفسياً واجتماعياً خلال الفترة التجريبية (أربعة أسابيع)، على أن يبدأ نقل الطلبة المتكيفين دراسياً رسمياً في نظام «نور» ومنحهم شهادة اجتياز، مشددة على ضرورة رفع تقرير من لجنة التسريع في إدارة التعليم عن حال الطلبة الذين تم تسريعهم، وذلك بعد انتهاء الفترة التجريبية.

يُذكر أن نظام التسريع يطبق في المدارس الحكومية والأهلية التي تطبق منهج وزارة التعليم، ولا يشمل المدارس العالمية أو المعاهد العلمية، ويطبق فقط في المرحلتين الابتدائية والمتوسطة وفقاً لـ”لحياة”.

التعليقات

إكتب تعليقك